فترة التجربة في قانون العمل السعودي الجديد – نظام العمل

فترة التجربة

فترة التجربة في قانون العمل السعودي الجديد – نظام العمل، يسمح نظام العمل السعودي لكل من صاحب العمل

والعامل بفترة اختبار، حيث ينظم قانون العمل قواعد المراقبة. يمنح الاختبار لكل من صاحب العمل والموظف

فرصة لفهم بيئة العمل والعوامل الأخرى قبل اتخاذ قرار نهائي لمواصلة عقد العمل. إذا كان هناك اتفاق بشأن

فترة الاختبار ، فيجب ذكر ذلك صراحةً والإشارة إليه في عقد العمل. يمكن أن تصل فترة الاختبار إلى 90 يومًا.

اتفاق الطرفين يمكن أن يمدد فترة الاختبار ؛ ومع ذلك ، لا يمكن أن يكون هذا التمديد لأكثر من 180 يومًا.

فترة الاختبار قانون العمل السعودي

  • فترة الاختبار لا تشمل عيد الفطر وعيد الأضحى والإجازات المرضية. الأحكام الخاصة بالاختبار موجودة في

المادة 53 من قانون العمل.

  • تنطبق قواعد الاختبار الإضافية على المعلمين الذين يحصلون على عمل في المملكة العربية السعودية –

يمكن أن يخضع المعلم لفترة اختبار تصل إلى عامين.

  • في نهاية فترة الاختبار ، لا ينبغي وضع الموظف في فترة اختبار أخرى إلا إذا اتفق الطرفان على خلاف ذلك ،

ومع ذلك ، يجب أن يكون التخفيف بسبب حقيقة أن الموظف سيتعهد الآن بأداء عمل أو إجراء إضافي تحت مهنة

أخرى وفقا للمادة 54 من نظام العمل.

  • يحق لكلا الطرفين إنهاء العقد خلال فترة الاختبار طالما أن العقد لا يتضمن بندًا  يمنح الحق في إنهاء العقد لواحد منهم فقط.
  • لا يحق لأي من الطرفين الحصول على تعويض إذا كان إنهاء العقد خلال فترة الاختبار.
  • كما لا يحق للموظف الحصول على مكافأة نهاية الخدمة.
  • يجب أن يتحمل الموظف الأجنبي تكلفة العودة إلى وطنه إذا استقال خلال فترة الاختبار أو أنهى صاحب العمل عمله

لأنه غير لائق للوظيفة اللازمة.

  • يسمح نظام العمالة المنزلية بفترة اختبار مدتها 90 يومًا ، وفقًا لقانون العمالة المنزلية. يجوز لصاحب العمل

إنهاء الخدمة دون تحمل المسؤولية إذا تقرر أن العامل غير كفء خلال فترة الاختبار.

ترك العمل في فترة التجربة السعودي

تسمح فترة الاختبار لأي من الطرفين بإنهاء عقد العمل خلال هذه الفترة ما لم يمنح عقد العمل صراحة حق الإنهاء

لأحد الطرفين فقط. إنهاء عقد العمل خلال فترة الاختبار لا يخول صاحب العمل أو الموظف الحصول على تعويض

ولا يخول الموظف الحصول على مكافأة نهاية الخدمة، ولا يستحق صاحب العمل التعويض.

كما يجوز أن يتم إختبار العامل لدى نفس صاحب العمل أكثر من مرة إذا تم نقله من قسم لآخر أو إذا ترك العمل

لمدة تزيد عن 6 أشهر ورجع بعدها.

حقوق الموظف في فترة التجربة

  • يسمح قانون العمل بتعيين الموظف تحت الاختبار ، بشرط أن يتم النص صراحةً على ذلك في عقد العمل.
  • قد تصل فترة الاختبار إلى 90 يومًا كحد أقصى ، باستثناء أيام العطل الرسمية والإجازات المرضية.
  • يجوز تمديد فترة الاختبار حتى 180 يومًا ، إذا تم الاتفاق كتابيًا من قبل صاحب العمل والموظف.
  • لا يجوز للموظف أن يخضع لأكثر من فترة اختبار مع نفس صاحب العمل. الاستثناء الوحيد لهذا المطلب ، رهنا

بموافقة خطية من كلا الطرفين ، هو عندما يُعرض على الموظف الحالي وظيفة جديدة تتضمن مهنة أو طبيعة

عمل مختلفة عن الوظيفة التي يعمل بها الموظف حاليًا.

  • كما يجوز أن يتم إختبار العامل لدى نفس صاحب العمل أكثر من مرة إذا تم نقله من قسم لآخر أو إذا ترك العمل

لمدة تزيد عن 6 أشهر ورجع بعدها.

حقوق الموظف في فترة التجربة القطاع الخاص

تعد حقوق الموظف في القطاع الخاص هي نفسها حقوق الموظف التي ذكرناها سابقا في نظام العمل السعودي

وفقا لنظام العمل، مع الحفاظ على الأجازات والأعياد المنصوص عليها لصالح الموظف خلال فترة لاالتجربة.

الغياب في فترة التجربة

يجب في خلال فترة التجربة أن تكون مدتها متصلة مع تمديدها بقدر فترات الغياب بعذر أو بدون عذر وعدم جواز

نقل الموظف خلالها.

أي أنه أثناء فترات الغياب اذا كانت من المدة الأصلية للعمل خلال فترة التجربة وليست في فترات الغياب

، يجب تمديدها بحيث يقضي الموظف أو العامل فترة التجربة كاملة.

هل يجوز فصل الموظف في فترة التجربة ؟

نعم يجوز فصل الموظف أثناء فترة التجربة، حيث يتيح القانون لصاحب العمل إذا رأى صاحب العمل أن الموظف

غير لائق للوظيفة اللازمة، ولا يحق للموظف في هذة الحالة الحصول على مكافأة نهاية الخدمة أو أي تعويض

من قبل صاحب العمل.

الاستقالة في فترة التجربة السعودية

في حالة استقالة الموظف أثناء فترة التجربة يجب أن يتحمل الموظف الأجنبي تكلفة العودة إلى وطنه إذا استقال

خلال فترة الاختبار أو أنهى صاحب العمل عمله لأنه غير لائق للوظيفة اللازمة.

وكما لا يحق للموظف الحصول على مكافأة نهاية الخدمة.

إشعار تمديد لفترة التجربة في نظام العمل السعودي

تنص المادة 53 المعدلة على أنه يجوز تمديد فترة الاختبار البالغة 90 يومًا لمدة 90 يومًا إضافية بموافقة

خطية من كلا الطرفين.

في حال تمت صياغة لغة التعديل بشكل سيئ ، ولكن يبدو أنه يتطلب من صاحب العمل والموظف أن يجتمعوا في

نهاية فترة الاختبار الأولية البالغة 90 يومًا وتنفيذ اتفاقية كتابية إضافية لاحقة ومنفصلة لتمديد فترة الاختبار بفترة

اختبار إضافية.

90 يومًا. أي أن هذا التعديل لا يبدو أنه يسمح للأطراف بتحديد فترة الاختبار على 180 يومًا في العقد.

بموجب قانون المملكة العربية السعودية ، تخضع علاقة العمل بين صاحب العمل والموظف بشكل شامل

لنظام العمل والعمال.

وللإطلاع على نموذج إشعار تمديد فترة التجربة ، صيغة خطاب فترة التجربة، يمكنك التواصل مع موقعنا موقع

محامي السعودية ، للتواصل المباشر مع محامي قضايا عمالية والاستفسار عن  كل ما يخص فترة التجربة

في نظام العمل السعودي.

اقرأ أيضا: محامي قضايا عمالية الدمام

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *